ما علاقة اليوغا بالتهاب القولون ؟

0

توصلت دراسة محدودة عن علاقة اليوغا بالتهاب القولون إلى القول بأن جلسات اليوغا الأسبوعية قد تؤدي إلى تحسن جودة حياة مرضى التهاب القولون التقرحي، التهاب معوي مزمن يزداد سوءاً بفعل التوتر.

وتحدث الإصابة بالمرض  بالتهاب في الأمعاء الغليظة مصحوب أحياناً بأعراض عديدة منها الإسهال وآلام في البطن، وقد تشتد الأعراض على المريض ويحدث الإسهال المفاجئ أو خروج دم مع البراز حيث يعجز المريض عن ممارسة أنشطته اليومية العادية وحتى الخروج من المنزل.


وتعامل الباحثون في هذه الدراسة مع عينة مكونة من  77 مريضاً بالتهاب القولون التقرحي وأوضحوا أن المرضى “يعانون من تراجع جودة الحياة بسبب المرض حتى رغم سكون الأعراض”.

وقام الباحثون بتكليف أفراد العينة عشوائياً بحضور 12 جلسة يوغا أسبوعية أو اتباع نصائح مكتوبة تتعلق بالرعاية الشخصية وخلصوا إلى أن جودة حياة المجموعة التي نفذت جلسات اليوغا تحسنت بدرجة أكبر.

هولجر كريمر ،كبير الباحثين في الدراسة، وباحث بجامعة دويسبرج-إيسن في ألمانيا، أكد أنه “تبدو اليوغا آمنة وفعالة، لذا فإن من المفيد بالتأكيد إضافة اليوغا إلى أساليب العلاج.. يمكنها على الأقل تخفيف الألم”.

ونقلت دورية “المداواة بالغذاء والعقاقير” عن الباحثين قولهم إن الأبحاث السابقة ربطت بين ارتفاع مستويات التوتر وشدة أعراض التهاب القولون التقرحي، بينما ربطت دراسات أخرى بين اليوغا والحد من التوتر بين المرضى والأصحاء على حد سواء.

وعلى الرغم من عدم وجود نظام علاجي مثالي لمرضى التهاب القولون التقرحي، إلا أن تناول مجموعة من العقاقير للحد من الالتهاب وتسكين الأعراض قد يساعد، وربما تلجأ بعض الحالات الحادة لجراحة لاستئصال القولون والمستقيم.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

علاج الأرق بالطرق الطبيعية والأطعمة

يعتمد الدماغ على مادة السيروتونين في ضبط المزاج والقدرة على الاستمتاع بالمشاعر، وتلعب بعض الأطعمة دورا في زيادة نسبة السيروتونين في الجسم وتساعد بشكل غير ...