ما هي أهمية وجبة الفطور في فترة الرجيم؟

0

دائما ما ينصح خبراء التغذية، جميع الأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية صحية للتخلص من الوزن الزائد، بتناول وجبة الفطور كل يوم، لأنها تلعب دور كبير في زيادة معدل الحرق، والتخلص من الدهون بسرعة، كما أنها تمنح الجسم الطاقة والحيوية، التي يحتاج إليها حتى يقوم بالمهام المطلوبة منه.

لوجبة الإفطار أهمية كبيرة، لذا على الأم أن تعود أبناءها منذ الصغر على تناول الطعام قبل الذهاب إلى المدرسة، وعليك أن تتناول الفطور قبل الذهاب إلى عملك أو الجامعة الخاصة بك، فجميع الأشخاص الذين يذهبون إلى اعمالهم دون تناول الفطور، يشعرون بتعب ودوخة بعد أقل من ساعتين من بدء العمل، كما أن الطالب يفقد جزء كبير من تركيزه ويجد صعوبة في فهم المعلومات والدورس، إذا لم يتناول وجبة الفطور، قبل الذهاب إلى المدرسة، وبالتالي فإن الفطور مهمة جداً في كل الأحوال، وخاصة عند اتباع نظام غذائي صحي.

enqas

تناول وجبة الفطور.. لخسارة الوزن الزائد

” تناول فطورك كالملوك وغذاؤك كالبسطاء وعشاؤك كالفقراء”، من أشهر العبارات التي نسمع من خبراء التغذية، حيث ينصحون دائما بتناول وجبة فطور غنية بجميع العناصر الغذائية التي يحتاج إليها الجسم، كما يمكنك تناول الطعام المفضل لك، حتى لو كان يحتوي على نسبة من الدهون، وذلك لأن الجسم سيقوم بحرقها، على مدار اليوم بمجرد قيامك بأي عمل والحركة من مكان لآخر ستخسر هذه الدهون، كما أن الأبحاث الطبية أكدت أن عملية الآيض الغذائي في الجسم تنخفض اثناء ساعات النوم بشكل كبير لتصل إلى 40 سعرة حرارية فقط في الساعة مما يؤكد على أهمية وجبة الفطور في حث عملية الحرق والتسريع منها بالشكل الذي يؤدي إلى حرق مزيد من السعرات الحرارية والتخلص من الدهون بشكل أفضل.

في حالة عدم تناولك لوجبة الفطور، سيحتفظ الجسم  بمعدل حرق منخفض حتى وقت الغذاء بغرض الحفاظ على الطاقة الموجودة به مسبقاً، مما يتسبب له في الشعور بالإرهاق والتعب نتيجة القيام بأي مجهود بدني ولو بسيط، لذا ينصح الخبراء بأن تحتوي وجبة الفطور على جزء كبير من الكربوهيدرات المعقدة والتي تحتاج إلى وقت طويل لهضمها مما يحافظ على توازن الجلوكوز في الدم وإمداد الجسم بالطاقة التي يحتاجها لبدء نشاطه في الصباح الباكر.

ابدأ يومك بتناول كأس من الحليب البارد منزوع الدسم والمحلى بمعلقة من عسل النحل الصافي مما يعمل على تهيئة المعدة قبل تناول الطعام فقد أثبتت الدراسات الطبية أن تناول الحليب البارد عند الإستيقاظ يعمل على التقليل من الإحساس بالحموضة ويحمي جدار المعدة ويحسن من عملية الهضم، أما العسل الطبيعي فهو يمنح الجسم الطاقة والحيوية، كما أنه يساعد في طرد السموم من الجسم.

eftar

التنوع في الغذاء يزيد من كفاءة الجسم في إذابة الدهون، والسرعة في حرق السعرات الحرارية المكتسبة من الغذاء بالإضافة إلى مد الجسم باحتياجاته من عناصر الغذاء الأساسية، وهي الكربوهيدرات والبروتين والنشويات والمعادن والفيتامينات والألياف بصورة مستمرة.

تعتبر حبوب الإفطار الكاملة مثل الموسلي او خبز الأسمر من المواد الكربوهيدراتية ذات المؤشر الجلوكوزي المنخفض التي تعمل على توازن السكر في الدم وإبطاء إطلاق هرمون الإنسولين في الدم الذي يعمل على تسريع تخزين الدهون في الخلايا الدهنية في الجلد مؤدياً إلى زيادة حتمية في الوزن.

من الأفضل أن تكون  وجبة الفطور غنية بالمعادن والفيتامينات الهامة. فمثلاً يؤدي تناول الحليب منزوع الدسم إلى إمداد الجسم بحاجته من الكالسيوم الهام في تقوية العظام وتقليل الإصابة بهشاشة العظام خاصة للمرأة في بعد سن الأربعين. كما يؤدي تناول أنواع معينة من الفاكهة والخضراوات في وجبة الإفطار كشرائح الخيار والطماطم إلى جانب قطعة صغيرة من الجبن الأبيض منزوع الدسم يليها تناول ثمرة من الكيوي أو البرتقال أو الفراولة إلى إمداد الجسم باحتياجاته من الطاقة والفيتامينات ومساعدته على القيام بوظائفه الحيوية بكفاءة كعملية الهضم.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك