متى يتم الحقن داخل الرحم ؟!

0

الحقن داخل الرحم أحد وسائل الإخصاب التي تستخدم في حالة تأخر الإنجاب وتختلف عن باقي الوسائل من حيث سهولتها وقلة تكلفتها، وتعد الخيار الأول في حال تأخر الإنجاب لكنها لا تفلح في حالات العقم التام.

10

وهناك مجموعة من الشروط التي تلزم للقيام بهذا الحقن وهي :

-تستغرق هذه العملية حوالي ربع الساعة وليس لها أية آثار جانبية.

-تكون هذه العملية الخيار الأول قبل الحقن المجهري وأطفال الأنابيب.

-يعيب هذه الوسيلة أنه غالبًا ما يتم تكرارها أكثر من مرة حتى يحدث الحمل.

-يشترط لإجرائها أن تكون قناتي فالوب لدى المرأة مفتوحة وليست مغلقة.

-تتطلب وجود الزوجين والإجراءات تتطلب وجودهما معًا وليس واحد دون الآخر.

-يتم اعتماد هذه الطريقة في حال قلة عدد الحيوانات المنوية أو ضعفها نسبيًا وليس كليًا.

-تستخدم في حالة تأخر الإنجاب فقط ولذا لاتصلح في حال كان أحد الزوجين أو كلاهما يعاني العقم.

-تضطر المرأة للاستلقاء مدة نصف ساعة على الظهر بعد العملية بعدها تتحرك بشكل طبيعي وتمارس حياتها.

-لاينتج عن هذه العملية أي آلام سوى آلام بسيطة أحيانًا نتيجة لددخول الأنبوب المهبلي داخل المرأة وتشبه آلام الدورة الشهرية.

-بعد مرور 14 يومًا يتم عمل اختبار للدم للتأكد من وجود حمل من عدمه وفي هذه الأثناء تتعامل المرأة بحذر خشية أن يكون هناك حمل وفي حال عدم وجود حمل يتم تكرار العملية ذاتها.

9



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك