مقال|| الترجيع في الشهور الأولى من عمر طفلك

0
2016-08-04-14-09-22_deco

د/آية مجدي خليل طبيب أطفال

عزيزتي الأم، سنتحدث اليوم عن مشكلة تؤرق جميع الأمهات في التعامل مع الأطفال حديثي الولادة وهي مشكلة الترجيع . فمتى تقلق الأم من ترجيع ابنها؟!
لابد أن أحدد هل ابني يتقيأ لكن حالته الصحية جيدة؛ بمعني أنه مرتاح وغير منزعج، وزنه يزيد بمعدل طبيعي! وإذا كانت الإجابة نعم فالحديث موجه إليكِ
ماذا إذا كان ابنك المولود حديثًا يتقيأ إفرازات ممخطة ولزجة وأحيانًا بها دم؟!
-لاداعي للقلق غالبًا الطفل شرب من السائل المحيط به في رحمك (amniotic fluids)  وغالبًا ما ينتهي هذا الشكل من الترجيع في خلال يومين من الولادة.
ماذا إذا كان ابنك يتقيأ قطعًا من الدم بعد الولادة؟!
-غالبًا ينتج ذلك عند بلع الطفل للدم أثناء الولادة وغالبًا ماتخرج قطع الدم مع البراز وينتهي هذا أيضًا خلال يومين من الولادة.
إذا كان ابنك يتقيأ باستمرار منذ الولادة خاصة بعد الرضاعة مباشرة ولكن وزنه يزيد؟!
– والمشكلة هنا في قيامك بمنحه اللبن عندما يبكي، وهذا خطأ شائع ومعتاد لنا كأطباء أطفال وقبل بدء العلاج الطبي لهذه المشكلة لابد من إتباع الآتي:
1- نظمي رضعات الطفل كل ساعتين.
2-التكريع الدائم لطفلك أثناء الرضاعة وبعدها مهم جدًا.
3-يفضل رضاعة الطفل في وضع بحيث تكون رأسه أعلى من بطنه.
4-يفضل وضع الطفل في وضع الوقوف أو نصف جالس بحيث تصبح رأسه أعلى من مستوى بطنه بعد الرضاعة لمدة نصف ساعة.
ولا يفضل وضعه في سريره مباشرة بعد الرضاعة .
5-لا يفضل هز الطفل بعد الرضاعة.
6- لا يفضل الضغط على بطن الطفل أو معدته بعد الرضاعة.
ماذا إذا فعلتي كل هذا والتقيؤ مستمر وهو نائم؟!
-هنا لابد من العودة لطبيبك الخاص لأنه غالبًا الطفل عنده ارتخاء في صمام المريء وهذا يحتاج لتناول الطفل أدوية مضادة للترجيع ومع الوقت تتحسن الحالة.
إذا كان ابنكِ طبيعيًا لكن بدأ التقيؤ من عمر ثلاث أسابيع مع قذف التقيؤ لبعد (بيحدف لبعيد) مصحوبًا بجهد، مع عدم زيادة وزن الطفل وإصابته بإمساك؟!
-غالبًا مايكون هذا ناتج عن ضيق بفتحة بواب المعدة  (pyloric stenosis) ويحتاج لطبيبك الخاص للتشخيص والعلاج والتدخل الجراحي يكون ضروريًا لإصلاح هذا العيب.
ماذا إذا ما كان ابنكِ يرضع صناعيًا لكن يتقيأ وعنده حساسية جلدية ( Eczema) وبكاء مستمر ومغص شديد وأحيانًا إسهال؟!
-غالبًا هذه حساسية ألبان وهذه تشخيصها وعلاجها بالمنع عن طريق طبيبك الخاص وملاحظة التحسن من عدمه.
متى إذًا  يكون ابنكِ حالته الصحية سيئة مع الترجيع؟! عند وجود أحد هذه الأعراض:
1- الامتناع عن الرضاعة
2-ارتفاع أو انخفاض بدرجة الحرارة
3-وزن الطفل ثابت
4-وجود جفاف
5-وجود تشنجات
6-زيادة شديدة في محيط البطن مع مغص شديد
7-انتفاخ المنطقة اللينة في أعلي الرأس.
8- زيادة معدل النفس او نقصه.
إذا وجدت إحدي هذه الأعراض مع الترجيع فعليكي بمراجعة طبيبك فورًا وذلك للفحص الكامل
وقد يكون الطفل لديه مشكلة من هذه المشاكل نذكر منها علي سبيل المثال:
1-تسمم ميكروبي بالدم (septicemia)
2-التهاب السحايا (meningitis)
3- نزيف بالمخ
4- عيوب بالتمثيل الغذائي للطفل (In born error of metabolism)
5-عيب خلقي بالغدة الكظرية للطفل يؤدي الي تضخمها
(Congenital adrenal hyperplasia)
6-التهاب رئوي حاد( aspiration pneumonia )
إذا كان طفلك يتقيأ مادة خضراء فلابد أن تأخذي حذركِ فغالبا مايكون هذا انسداد معوي وفورا توجهي إلى أقرب مستشفى طوارئ.
في حالة أن طفلك المولود حديثًا بيرضع فبيرجع وبيشرق وبيريل وبيكح وأحيانا بيزرق في أول تلات أيام من عمره فده غالبا عيب خلقي يسمي الناسور مابين المرئ والقصبة الهوائية ( tracheo oseophageal fistula)
وهذا يستلزم فورًا الاتجاه لأقرب مستشفى والتأكد من التشخيص وعلاجه جراحيًا.
دامت صحة أبنائكم في خير.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك