نظارات ذكية لأغراض علاجية مختلفة ..تعرفوا عليها

0

تتطور النظارات الذكية في الوقت الحالي باستمرار، وليس فقط للترفيه أو مشاهدة الأشياء، بل أيضاً شاهدنا نظارات ذكية لأغراض علاجية مختلفة تساعد في علاج بعض الأمراض المزمنة ومنها السكري، والأرق، واضطراب النوم، وإنقاص الوزن، والباركنسون، وحتى فتح الشهية.

نظارات ذكية لأغراض علاجية مختلفة :

1- نظارة ذكية تعالج النوع الثاني من السكري والأرق:
الضوء الأخضر للنظارة الذكية “ري تايمر” الخالية من العدسات، والمسلط على العين في الصباح الباكر، علاج يساعد على الوقاية من النوع الثاني من السكري، من خلال زيادة حساسية الجسم للأنسولين وانخفاض مستوى السكر في الدم.

وتقوم فكرة هذا العلاج على الساعة البيولوجية للجسم، حيث تضبط بواسطة الضوء، بعدها ترسل خلايا العين الحساسة للضوء والمعروفة باسم “مستقبلات الضوء”، إشارات لساعة الجسم البيولوجية داخل الدماغ المسؤولة لضبط إيقاع النوم والاستيقاظ.

2- نظارة ذكية تعالج الدوار:
عبارة عن نظارات مستطيلة الشكل ولها عدسات مزودة بعلامات موجودة في الرؤية الطرفية للمريض، حيث تساعد النقاط المرجعية على منح المرتدي شعوراً بالاستقرار والتوزان.

3- نظارة ذكية خاصة بأصحاب الحميات الغذائية:
ابتكر باحثون يابانيون نظارة “Metacookie +” والتي تعطي من يقوم بحمية غذائية أو الشخص الذي يرغب في إنقاص وزنه شعوراً بأن الطعام الذي يتناوله أكبر من الحجم الطبيعي بمعدل 50%.

ويؤدي ذلك للشعور بالامتلاء والشبع، وتعتمد فكرة النظارة على خداع البصر والدماغ معاً بتقنية الواقع الافتراضي.

4- نظارة ذكية خاصة بالشلل الرعاش:
تم تطوير نظارة واقع افتراضي للمساعدة في علاج مرض الشلل الرعاش أو الباركنسون، ويقوم عمل النظارة على عرض صور تتضمن خطوات وسلالم في الوقت الحقيقي.

وذلك لتدريب دماغ المريض، فتتحسن لديه بمرور الوقت القدرة على الحركة وصعود السلالم وأخذ الحيطة للعوائق المحيطة به وتحسين التوازن.

5- نظارة ذكية تعالج الألم:
طور الباحثون في جامعة أوريغون نظارات تعرض صوراً مشتتة لتقليل حاجة المرضى لمسكنات الألم، وتم اختبارها على 18 مريض، نصفهم ارتدوا النظارة وشاهدوا صوراً ثلاثية الأبعاد، أثناء تغيير الجروح والضمادات، انخفضت رغبتهم في تناول الأدوية المسكنة بنسبة 39%.

6- نظارة ذكية تعالج فقدان الشهية:
تمكن باحثون من جامعة باساو الألمانية من ابتكار نظارة ذكية لها نفس شكل النظارات العادية، إلا أنها مزودة بأقطاب إلكترونية دقيقة على ذراعيها تعمل على قياس النشاط الكهربائي لعضلات الوجه خلال مضغ الطعام، والتمييز بين أنواع الأطعمة الصلبة واللينة.

وتساعد هذه النظارة على تحسين الشهية لدى من يعانون فقدان الشهية، وقد أثبتت النظارة دقتها في تحديد أنواع الطعام بنسبة 95%.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك