الشك ..مرض نفسي لابد من علاجه

0

الشك أحد الأمراض النفسية التي قد تدمر حياة الإنسان وتجعلها كئيبة وتفقده علاقاته الاجتماعية بالآخرين وتجعله مصدر إزعاج لهم، وهو أحد أعراض الوسواس القهري.

وهناك نوعان من المرض، شك معقول والذي يقترن بأسباب وتجارب سابقة وتكون حدته طبيعية وغير مدمرة، وشك مرضي يتمثل في القلق غير المبرر والتشكيك في صحة ونوايا كل شيء وكل شخص.

والمريض به يتشكك في كل المحيطين به فلديه اعتقاد دائم بأن أهله سيتخلصون منه بوضع سم في الطعام مثلًا وأن شريكه يخونه وأن زملاء العمل أو الدراسة يكيدون له، ويذهب أبعد من ذلك للتفكير بأنه مستهدف وغير محبوب، وتختلف حدة المرض من شخص لآخر وربما يقتصر الأمر على شيء أو عنصر واحد.

health1.553165

وكأي مريض نفسي يتطلب علاج الشك اللجوء لطبيب أو أخصائي نفسي، وبالإضافة لتناول العقاقير والأدوية لابد من الالتزام بعدة طرق ومعايير منها:

-الاعتراف بوجود المرض والرغبة في علاجه.

-تعزيز الثقة بالنفس والآخرين.

-حب الآخرين وإقامة علاقات اجتماعية سوية.

-التعرف على أسباب التوتر والشكوك ومواجهتها.

-صارح الآخرين وواجههم بما يقلقك فردودهم حتمًا ستطمئنك.

-مارس تمارين الاسترخاء الذهني واليوجا التي تنمي القدرات العقلية والتأملية.

-إشغل نفسك بالأفكار والأفعال الإييجابية ونحي الأفكار السلبية جانبًا.

-ابتعد عن الأشخاص السلبيين والواشيين.

-لاتصدر أحكامًا مسبقة على الآخرين.

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك