هل الصلاة مفيدة أم مضرة للحامل ؟!

0

لن نتحدث عن الأهمية الدينية للصلاة ولا عن أهميتها في تقريب العبد من ربه، هذه المرة سنناقش هل الصلاة مفيدة أم مضرة للحامل ؟! وذلك من وجهة نظر طبية وصحية.

سبق أن أكدت الدراسات العلمية على الفوائد البدنية لممارسة الصلاة لما تتضمنه من حركات وتمارين رياضية تساعد على تنشيط الجسد ككل، وفي السابق كان البعض يرى في الصلاة جهد ومشقة على الحامل وخاصة في الشهور الأخيرة إلا أن العلم أثبت عكس ذلك.

ومن فوائد الصلاة للحامل:

1-تشابه حركات الصلاة وتمارين الحمل:

هناك قدر كبير من التشابه بين الحركات التي يؤديها المرء في الركوع والسجود والتمارين التي تنصح الحامل بأدائها وخاصة لتيسير الولادة، نظرًا لسهولتها وشمولها الجسم كله ومن هذه لتمارين؛ فميل الجزع للأمام يشبه الركوع، وضع القرفصاء يشبه السجود والقيام منه، الجلوس والاسترخاء على القدمين يشبه حركة السجود.

2- مرونة العضلات وخاصة البطن والحوض:

الاعتياد على أداء تمارين الصلاة 5 مرات باليوم ييسر حركة العمود الفقري ويساعد على استقامة وثبات قوام الحامل.

290

3-تحسين النغمة العضلية للحامل.

4-تنشيط الدورة الدموية في الأوردة والشرايين:

مما يساعد على تيسير تغذية الجنين فيصل الدم له بشكل منتظم وينمو بشكل طبيعي.

5-التركيز والثقة بالنفس:

تمنح الصلاة الحامل قوة وثبات واستقرار نفسي بشعورها بقدرتها على التحكم بجسدها، كما يرفع قدرتها على التركيز.

6- تقي الحامل من الإصابة بالدوالي بعد الحمل.

7-الوقاية من اضطرابات المعدة:

فتحمي الصلاة الحامل من بعض مشاكل المعدة مثل الإمساك وعسر الهضم والانتفاخ حيث تقوي حركات الصلاة عضلات البطن وتمنع الترهلات وتقي من التقلصات كما تلين أربطة الحوض.

8-سهولة تغيير وضع الجنين:

يساعد الركوع والسجود الجنين على تغيير وضعه بسهولة وخاصة في الشهور الأخيرة مما يعلي احتمالات الولادة بشكل طبيعي.

9-تخفيف آلام الولادة:

فتساعد على سهولة الولادة وخاصة الطبيعية حيث يكون الرحم متأهبًا لذلك من كثرة التمارين.

 

 

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك