5 آثار صحية ضارة للأسيتون .. تجنبيها

0

يستخدم الأسيتون على مدى واسع في إزالة طلاء الأظافر على الرغم من آثاره الصحية الضارة ونعرض في هذا الموضوع 5 آثار صحية ضارة للأسيتون تدفع لتجنبه.

وتتمثل خطورة الأسيتون كمادة كميائية في رائحته النفاذة وتأثيره السريع والشديد في إزالة مادة الطلاء، وكلاهما يؤثر بالطبع على صحة الفرد بشكل عام وصحة الأظافر بشكل خاص.

 5 آثار صحية ضارة للأسيتون :

8

أولًا تهيج الأنف والحلق :

الرائحة النفاذة للأسيتون  تسبب تهيجًا للأنف والحلق وتؤثر على كفاءة وفاعلية التنفس، لذا يفضل ارتداء كمامة أو إبعاد رائحة الأسيتون عن الأنف إذا كان من الضروري استخدامه.

ثانيًا زيادة نوبات الربو :

الأشخاص المصابون بالربو لابد أن يبتعدوا تمامًا عن رائحة الأسيتون الذي يسبب تهيجًا للصدر ويزيد من نوبات الربو وحدة أعراضه.

ثالثًا التقيؤ والغثيان :

يؤدي التعرض للأسيتون لفترة طويلة نسبيًا إلى تهيج المعدة والإصابة بالتقيؤ والغثيان.

رابعًا تهيج العين والتهابها:

يؤدي الأسيتون إلى تهيج العين والتهابها بسبب حساسية العين والتأثير القوي لتلك المادة الكيميائية مما يؤدي لسيلان الدموع وغيرها من الأعراض، لذا ينبغي الحرص التام عند استخدامه وإبعاده عن العين.

خامسًا ضعف الأظافر :

يؤدي تكرار استخدام الأسيتون إلى هشاشة وضعف الأظافر وتعرضها للجفاف وعدم وصول التهوية والتغذية إليها.

 

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك