7 أخطاء تجنبيها عند تربية الحيوانات بالمنزل  

0

أصبح هناك علاقة قوية بين الأطفال والشباب والحيوانات الأليفة، حيث أن الأطفال يفضلون اللعب معهم، أما الشباب فيشعرون بمتعة كبير في تربية هذه الحيوانات، بل إن البعض يتعاملون معهم على أنه أشخاص فاهمين ومدركين ما يقال لهم، وبالفعل أصبحت الحيوانات قادرة عل فهم الإنسان، وتنفيذ ما يطلبه منها، ولكن الآباء وكبار السن كانوا يرفضون تربية الحيوانات في المنزل، خوفاً على أطفالهم من الإصابة بالأمراض، التي تنقلها هذه الحيوانات لهم، إلا أنه بمرور الوقت بدأ الأهل يستجيبون لرغبات أبناءهم، ويوافقون على تربية الحيوانات بالمنزل، ولكن بعد أخذ الكثير من الإحتياطات.

بدأ كبار السن في تربية الحيوانات بالمنزل، للتخلص من الشعور بالوحدة، فهي تعد صديق مخلص لهم، وبالتالي أصبحت الحيوانات موجودة في كل منزل، وأصبح الجميع يتقبل فكرة تربية الحيوانات، ولكن هناك بعض الأخطاء التي علينا تجنبها، حتى نحمي أنفسنا من الإصابة بالأمراض، وحتى لا تشكل الحيوانات على خطر على سكان المنزل او الجيران.

عند تربية الحيوانات بالمنزل.. تجنبوا هذه الأخطاء

– شراء الحيوان بشكل عشوائي
إذا قررت شراء حيوان لتربيته بالمنزل، عليك ألا تختاره بشكل عشوائي، ولكن يجب أن تذهب إلى مكان جيد لبيع الحيوانات، حتى توكد على ثقة أن الحيوان نظيف وبصحة جيدة، وغير حامل للأمراض، كما عليك أن تختار حيوان ذو شكل ومظهر جيد.

عدم تدريب الحيوان على طاعتك
من أكبر الأخطاء التي يقع فيها عدد كبير من الأشخاص الذين يحبون شراء الحيوانات، هي عدم تدريب هذا الحيوان على تنفيذ طلباته وإطاعته، حيث إن هذا الأمر سيجعل الحيوان خارج سيطرتك ولن يستمع إلى كلامك، وبالتالي يمكن أن يتسبب في أذي لك أو للجيران أو للأطفال الصغار، وللتغلب على هذه المشكلة، عليك شراء الحيوان وهو عمر صغير، حتى يتربى على يديك كما يقول البعض، ويصبح مطيع لك.

– اتباع قاعدة واحدة للتعامل مع الحيوان
يجب أن يكون هناك قواعد خاصة ينفذها الجميع عند التعامل مع الحيوان، فجميع الأبحاث الطبية أكدت أن الحيوان مثل الإنسان يفرح ويحزن ويشعر، وبسبب زيادة تعامله مع الإنسان أصبح يفهم أيضاَ، والدليل على ذلك شعور الحيوان بالفرح إذا قام أحد الأشخاص بالسماح له بالنوم على السرير الخاص به، وشعوره بالحزن إذا رفض ذلك، لذا عليك وضع قواعد، حتى يتم التعامل معه بها في كل الأحوال والأوقات.

إعطاءه هديا دون سبب

حيث يجب أن يكون هناك سبب لأي شيء جديد تقدمه له، حتى لا يفقد القيم والآداب التي قد علمتها له والتي يسعى لتنفيذها كي ينال المكافأة ولذلك يجب أن تقوم بمكافأته عندما ينجز شيئا جديدا وعمل جيد، كما يجب أن تكون المكافأة مختلفة، حتى لا يشعر بالممل.

– عزل الحيوان عن الآخرين
حيث أنه خطأ كبير أن يتم حجب الحيوان وعزله عن المجتمع وعدم توفير البيئة الاجتماعية المناسبة له، هذا الأمر سيجعل الحيوان يشعر بالضيق والإكتئاب، وربما يحاول دائماً الهرب من المنزل، على العكس يجب أن يجب أن يكون هناك تفاعل بين الحيوانات مع الأشخاص المحيطين والأطفال والحيوانات والبيئات في وقت مبكر من عمر الحيوان، حتى يتعود عليهم، ويصبحوا أشخاص مؤلفين بالنسبة له.

– الاستغناء عن التمارين
إن لدى الحيوانات طاقة يجب ألا تكبت وأن يتم تفريغها من خلال النشاط البدني للحيوان حتى لا يتم توجيهها إلى النباح والقفز والسلوك العدواني في بعض الأحيان، ولتجنب ذلك يجب أن تقوم بتمشية الكلب مرتين يوميا كل مرة تستغرق ما لا يقل عن 30 دقيقة، كما يجب أن تتيح للكلب عمل مجموعة من التمارين الرياضية والبدنية مدة 40 دقيقة على الأقل يوميا.

– ترك الحيوان وحيداً لمدة طويلة
عندما تترك الحيوان لفترات طويلة منفرداً في المنزل، يصبح  سلوك الحيوان منفصل وغير سوي، لذا عليك ألا تترك الحيوان بمفرده مدة أكثر من 8 ساعات في اليوم، والجدير بالذكر أن هذا لا ينطبق على القطط لأنها يمكن أن تبقى لوحدها مدة طويلة في مكان متوفر به وسائل لعب وتنشيط ذهني.

– العقاب العنيف للحيوان
إذا ارتكب الحيوان أي خطأ فلا تعنفه أو تصرخ بقوة لأن ذلك يؤثر عليه نفسيا، ولكي تتجنب ذلك قم بتعويده على تقدير أوامرك وكلمتك إذا ارتكب خطأ حتى لا يكرره ثانية وقم بتوجيهه إلى الصواب بطريقة.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك